top of page
بحث

الجابر يستعرض استعدادات الدوحة لمونديال السباحة العالمية فبراير 2024


استعرض خليل الجابر رئيس الاتحاد القطري للسباحة ومدير بطولة العالم للألعاب المائية المقرر إقامتها في الدوحة خلال الفترة من 2 وإلى 18 فبراير من عام 2024، استعدادات وآخر تحضيرات عاصمة الرياضة للحدث الرياضي الكبير، وذلك على هامش بطولة العالم للألعاب المائية "فوكوكا اليابان ٢٠٢٣"، وتناول خليل الجابر في عرض تحضيرات الدوحة للبطولة أهم المنشآت للبطولة وأماكن التدريب التي تقام عليها المنافسات وكذلك المواصلات والإقامة والخدمات كما سوف يكون هناك عرض آخر يوم ٢٥ يوليو خلال الجمعية العمومية بحضور ممثل ٢٠٠ دولة، كما أن البرنامج الذي كشف عنه الجابر كان أمام رئيس الاتحاد الدولي للعبة وأعضاء الاتحاد فقط.


وكان خليل الجابر المدير العام لبطولة العالم للألعاب المائية التي تستضيفها الدوحة مطلع شهر فبراير من عام 2024، قد أكد على أن الدوحة ستنظم حدثاً عالمياً فريداً كالمعتاد، وذلك خلال اجتماع للجنة المنظمة العليا لبطولة العالم للألعاب المائية بحضور ممثلي الاتحاد الدولي ورؤساء إدارات البطولة، وقال الجابر إن الدوحة تمضي قدماً لتهيئة كافة الأماكن الحيوية في الدوحة لتكون نسخة مثالية تلبي خيارات جميع المشاركين والقادمين على الدوحة من سائحين ومشاركين.

وتم خلال الاجتماع مناقشة استعدادات الدوحة للبطولة القادمة والتحديات المطروحة لإقامة هذا الحدث والذي يتوقع مشاركة أكثر من 14 ألف لاعب ولاعبة من مختلف الرياضات، الجدير بالذكر أن الدوحة ستنظم بطولة العالم للألعاب المائية في شهر فبراير 2024، وتستعد لاستقبال حوالي 14 ألف لاعب ولاعبة من رياضات مختلفة سباحة وغطس وكرة ماء والغطس العالي والمياه المفتوحة والسباحة الفنية ويليها بطولة العالم للماسترز مباشرة.

وكان وفدُ الاتحاد الدولي للسباحة FINA في زيارته إلى الدوحة شهر مارس الماضي قد عقد العديد من الاجتماعات على مدار ثلاثة أيام مع اللجنة المنظمة للنسخة الـ 21 لبطولة العالم للألعاب المائية الدوحة 2024. وأبدى وفد الاتحاد الدولي برئاسة برنت نوفيكي المدير التنفيذي للاتحاد الدولي للسباحة، ارتياحه الكبير للتجهيزات والاستعدادات القطرية العالية لاستضافة هذه البطولة العالمية التي تشهد مشاركة أفضل السباحين والسباحات من مختلف دول العالم.

وقام الوفد بزيارة مجمع حمد للرياضات المائية والذي ستقام عليه المنافسات وأبدى ارتياحه وإعجابه بالتجهيزات الموجودة بالمسبح وبالإمكانات التي تتوافق مع المعايير الدولية لـFINA في تنظيم البطولات الدولية، قدم خليل الجابر رئيس الاتحاد عضو الاتحاد الدولي ومدير عام بطولة العالم للألعاب المائية الدوحة 2024 عرضًا تقديميًا عن استعدادات الدوحة لاستضافة النسخة الـ 21، وسبق للدوحة التي ستستضيف الحدث لأول مرة، أن نظمت العديد من المسابقات الخاضعة لإشراف FINA، بما في ذلك بطولة العالم للسباحة في حوض صغير في عام 2014 ومراحل من كأس العالم.

وتشكل بطولة العالم في قطر خطوة على طريق أولمبياد باريس 2024، ما يوفر فرصًا للسباحين والسباحات للتأهل إلى العرس الأولمبي.



Comentarios


bottom of page